بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
حضنُ الشَّوْق والحُب
  29/03/2016

حضنُ الشَّوْق والحُب


شعر: نواف مهنا الحلبي


تَواعَدْنا على الحُبِّ **** وَصنَّا الوَعْدَ في القلبِ
وطرنا في سَما الشوق **** لِحُبٍّ صَانَهُ رَبِّيْ
وَصارَ الوَحْيُ آياتٍ **** مِنَ القلب إلى القلبِ
فَيَا روحي وَيا صُبْحي **** وَيا فَجراً بِهِ أُنْبيْ
وَيا نوراً على نورٍ **** أضاءَ لِيْ عُرَى الدَّربِ
أجيريني بِآمالٍ **** وَأوْرادٍ على الشُّهْبِ
فَحَوْلَ الثَّغْر أزهارٌ **** وَضمنَ الزَّهْرِ كَالشَّنْبِ
فَقَصْدي مِنْكِ رَضْواكِ **** وَفَوْزُ القلبِ بِالدّأْبِ
فَيَا لِلْعَيْنِ تَعْسالٌ **** وَيَا للرّمْشِ مِنْ حُجْبِ
وَيا للثَّغْرِ مِنْ عَسَلٍ **** وَيَا للرِّيْقِ من شُرْبِ
فَإنِّيْ ضَامِئٌ دَوْماً **** لِمَاءٍ مِنْ لَمَى الحُبِّ
وَإنِّيْ في ذُرَى الشوقِ **** فَصَبْريْ زادَ بِالْكُرْبِ
فَكَمْ أرْجو مِنَ اللهِ **** يَمُنَّ الفَوْزَ بِالْكَسْبِ
بِقَلْبِ الرِّيْمِ أرضاهُ **** يَمزُّ الشّعرَ لِلطُّبِّ
لِكَيْ ألقَى لَها دَرْباً **** مِنَ الرُّوْحِ إلَى القلبِ
وَمِنْ قلبي إلَى عَيْني **** لَها بَيْتٌ مِنَ الهُدْبِ
فَسَكْنَى جامِع الروحِ **** مِنَ الوَتْنِ إلَى الوَجْبِ
فَمَهما جلْتِ يا حُبِّي **** مِنَ الشَّرْقِ إلَى الغَرْبِ
وَمِنْ قِبْلٍ إلَى شَمْأَلْ **** فَلَنْ تَلْقَيْ مَدَى حُبِّيْ
وَلَنْ تُهْدَيْ إلَى حضْنٍ **** كَحضْنِ الشَّوْقِ والحُبِّ !!!!.


 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات