بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> الــزاويــة الـــثقــافــيــة  >>
رَحيلُ عطر الأماني..مُهْداة إلى روح فقيدنا الغالي أبو زاهر سليم محمود
  25/06/2016

 

رَحيلُ عطر الأماني

مُهْداة إلى روح فقيدنا الغالي أبو زاهر سليم حسين محمود ، رحمهُ الله

شعر: نواف الحلبي

أبا زاهرٍ يا عطر خير الأماني

فجولانُنا يبكي رَحيلَ الجُمانِ

 

رَحَلْتَ وَرِزْقُكَ حَلالٌ طَهورٌ

فَيَا عَيْنُ فَابْكي كادحاً إذْ يُعاني

 

نَعَمْ قَدْ بَكَتْكَ روحُ خَيرٍ – مَآقٍ

وَمَا بَعْدَ تَسْليمٍ لِرَبِّ العنانِ

 

أيَا أهْلَنا إنَّ الفقيدَ فَقيدٌ

لِكُلِّ أبِيٍّ في رُبانا مُصانِ

 

أبَا زاهِرٍ جَلِّلْ رَحيلاً سَبانا

سَبَى مِنْ قلوبِنا سَليلَ المَعاني

 

أبا زاهرٍ كيفَ الأصيل رَحَلْتَ

وَهَلْ بَعْدَ مَوْتٍ للأصيل هَوانِ

 

فَيَا دَوْحَةَ الشّعرِ فَهلِّيْ بِدَمْعٍ

عَلَى راحِلٍ كانَ الأبِيَّ المُصانِ

 

وَيَا رَوْضَةَ الحُبِّ فَضمّيْ شَهيداً

عَلَى رِزْقِهِ قد واضَبَ بِامتِنانِ

 

شَكوراً لِرَبِّ العَرشِ كُنْتَ وَفِيّاً

فَضيلاً على أهْلٍ ، صَدوقَ اللّسانِ

 

بَكَتْكَ القَوافي مِنْ بحورٍ ظَوامي

بَكاكَ بِجَوْلاني أهالٍ عِيانِ

 

فَصَبْراً أيَا رَبُّ فَصَبِّرْ لِأهْلٍ

هُمُ الذَّادَةُ الأحرارُ .. خَيْرُ الزّمانِ

 

وَيَا رَبَّنا فَارْحَمْ فَقيداً عَناهُ

بِكَسْبٍ حَلالٍ مِنْ رِياضِ الجِنانِ !

للمزيد :

وفاة السيد سليم حسين محمود في حادث انقلاب تراكتور زراعي

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات