بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> مقالات >>
خمسة احرف الصدق ... خمسة احرف الكذب
  17/07/2012

خمسة احرف الصدق ... خمسة احرف الكذب
موقع الجولان
نورالدين المرعي

الجولان السوري المحتل /مجدل شمس

 
هي احرف عادية اكتبها بعد مرور اكثر من ستة عشراً شهراً على اندلاع الثورة السورية التي قدمت لغاية الان ما يزيد عن 17 الف شهيد ومئات الالاف الجرحى والمفقودين والمعتقلين.. وكل هذا لا يزال شلال الدم ينزف في سوريا التي وقعت فريسة امام قوى دولية ومحلية واقليمية لاسقاط ثورتها وشعبها ومركزها الدولي والعربي، واما مسالة اسقاط نظامها المجرم فهذه اخر اهتمامات اعداء الشعب السوري... فحروف الصدق.. معروفة وفقط اولئك ممن يحملون ضميرهم امانة في صدورهم وعقولهم يدركونها ويعرفونها .. واما اولئك الذين غاب بصرهم وبصيرتهم فاكتب لهم واليهم  هذه الحروف .. حروف الكذب الخمسة ..وابدأ بحرف الكذب الاول ..
الحرف الاول اولئك القتلة من حكام الكرملين الا تخجلون بتسمية الساحة الحمراء التي صبغتها دماء  العمال الروس في معاركهم لاجل حريتكم التي صنعوها لكم.. الا تخجلون في دعم قتلة شعبي المطالب بحريتنا.. الا تخجلون وانتم تدعمون القتلة من حكام بلدي بالسلاح.. اهذا هو معروفكم للشعب الذي بقي صديقا لكم ولثورتكم ولنضالكم من اجل السلم العالمي.. اهكذا تبيعون ارثكم ورصيدكم وتساهمون في قتل شعبي الكريم والحر النبيل... اهكذا تقول معاهدة الصداقة التي صنعتها السواعد السوفيتية والسواعد السورية التواقة للحرية والامان والاستقرار الذي يمتد عمره الزمني لاكثر من 10 الالاف سنة... الا تخجلون من دماء شهدائنا النازفة فهى تروي حريتنا.. كما روت دماء شهداؤكم حريتكم في الساحة الحمراء.. الم تعلنوا ثورتكم ضد نظم الحكم الواحد والديكتاتورية فما اعتبرتموه خيرا لشعبكم نحن اعتبرنا ثورتنا خيراً لشعبنا ايضاً... الا انكم اتخذتم مواقف عدائية من شعبنا وتبنيتم الكذب وشهادات الزور على ان شعبنا ارهابي وسلفي ومخرب لانه يطالب بالحرية، وانتم اكثر من يعلم الطبيعة الاجرامية لنظام الحكم في سوريا لانه لا يزال يحمل تربية اجهزتكم الامنية والاستخبارية والعسكرية التي فتكت بشعبكم.. وتعلمون حقيقة ان شعبنا يحمل مطالب عادلة ويريد كنس الظلم عنه وعن اجياله فشئتم ام ابيتم شعبنا سينتزع حريته رغم تواطئكم مع نظام القتلة في دمشق .... واشربوا البحر..
الحرف الثاني ويتمثل بالفرس الايرانيين.. فنحن نعرف تاريخكم وتاريخ الصراع بينكم وبيننا كعرب.. فمنذ مقتل الخليفة العادل عمر بن الخطاب على يد رجلكم فيروز بن لؤلؤة وانتم تضمرون الشرور اكثر واكثر لكل عربي ولكل قضية عربية، تتغنون بانكم مع قضايا العرب في فلسطين ولبنان وسوريا، ولكنكم مع مصالحكم اولاً ومصالح تاريخكم واحلامكم بالسيطرة والهيمنة من جديد.. انتم شركاء في قتل شعبنا كما قتلتم الالاف من شعبنا في الاهواز العربية وفي العراق وتشاركتم وطاغية العراق السابق بالقتل تكذبون وتكذبون لكن شعبنا واحراره يدركون انه في سبيل مصالحكم تتحولون الى مجرمون بامتياز.. اليس الغدر والخيانة احدى صفاتكم واحدى مميزات نهجكم ، الم تفتكوا بحلفاءكم في الثورة من اليساريين واعتقلتموهم وقتلتموهم وطاردتموهم بعد ان حققتم النصر فوق اجسادهم ودمائهم؟؟ الا تذكرون ان زعيمكم اية الله الخميني استعان بضباط عسكريين اسرائيليين عندما اراد احتلال جزيرة الفاو العربية، ومن ضمنهم المجرم ارئيل شارون واسحاق رابين؟؟  وعندما سُئل الخميني ؟كيف تستعينون باولئك الاسرائيليون فقال" سنضع ايدينا مع الشيطان حتى ننتصر على العرب في العراق، ونسقط صدام حسين؟؟ اتتجاهلون فضيحة الكونترا وايران غيت والسلاح الاسرائيلي الامريكي الذي استخدمتوه مجاناً لقتل الشعب العراقي وجنوده في حربكم غير العادلة؟؟ هذا تاريخكم ملئ بالقاذورات التي تدينكم؟؟ وليسمع حكامنا في دمشق قتلة شعبنا وكل من يصفق له، ان كل خطاباتكم ومواقفكم بشان قضية شعبنا هي كاذبة ومخادعة.. فشعبنا لن يصدقكم... واشربوا البحر..
الحرف الثالث للقائد حسن نصرالله زعيم حزب الله... اه يا سيد حسن فالشكوى لغير الله مذلة، فكيف تكون حين تشكوا الى قاتلك؟؟ كيف تساهم في قتلنا وقتل شعبنا وانت لا تزال تعتمر عمامتك حداداً على مقتل سيدنا االحسين رحمه الله؟؟ كيف تحزن عليه وانت شريك في قتل اطهاراً في منزلة الحسين؟؟ كيف تتعايش مع ذاتك ومع نفسك وانت تعلم ان ثورة شعبنا هي لرفع الظلم والقمع عنه؟؟ الا تخشى الحسين حين تسحب جنودك من جنوب لبنان كما سحبت القوات السورية من الجبهة مع اسرائيل، لتكلفها في مهمة غريبة وعجيبة من المهام وهي قتل ابناء الشعب السوري.. الم تذكر وسائل الاعلام ان هناك ما يزيد عن ثلاثة الالاف مقاتل من مقاتليك يعيثون الخراب والدمار والقتل بمختلف المناطق السورية لقمع ثورة شعبنا ؟؟؟ الم تسمع باعترافات مقاتليك الذين اسرهم شعبنا واعترفوا بحقيقتهم وكيف وصلوا الى سوريا ومن اجل ماذا؟ ومن اجل من؟؟ هل استطاعت مصالح الفرس يا سيد حسن ان تمحو من ذاكرتك ووجدانك تلك التعاليم والقيم التي ترعرت في ظلها وانت المولود في بيئة تؤمن بالعروبة والقومية ةوالناصرية؟ وهل استطاعت ثقافة الطائفية التي يشجعها ويزرعها حلفاؤك في دمشق من اخفاء بصيرتك وبصرك؟؟ كتبت مقالاً قبل مقتل وسقوط الطاغية الليبي معمر القذافي وردت علي احدى الليبيات وكتبت لي" يا اخي يا ابن الارض المحتلة من قبل اسرائيل، الطاغية لن يسمعكم فهو مشغول في حفر قبره بيديه" وهذا ما كان يا سيد حسن... الم تدعم ثورة الشعب الليبي والشعب البحريني والمصري والتونسي وقلت ان مطالبهم شرعية، فلماذا سحبت الشرعية عن شعبنا ؟ اليس من اجل مصالحك؟؟ يا اسفي يا سيد حسن كنت اتمنى ان تترجم اقوال الرجال الى افعالاً في كل زمان وكل مكان.. ويستحضرني الان احدى تصريحاتك الاعلانية" وقلت يوجد لدى حزب الله وسوريااسلحة ما يعادل تسعون بالمائة من اسلحة العالم وهنا بدأت افكر ماذ ستصنعون بهذه الاسلحة الهائلة، لذا اقترح عليكم ان تستأجروا احدى القارات وتقوم ببناء بنايات من الدبابات بارتفاع خمسون طابقاً وبنايات من الاسلحة الخفيفية ومليون بناية من القنابل والذخيرة ومليون ومليون الى اخره من بنايات الاسلحة التي بين يديك....
اتقي الله يا سيد حسن.. واتقي الله من دعمك لقتلة شعبنا ؟؟ لماذا تهدد الان وتكشف اوراقك العسكرية هل من اجل تخويف اسرائيل او تخويف شعبنا المطالب بحريته في سوريا بهدف ايصال رسالة بان كل  من يقف مع حزب الله يسلم ومن يقف ضده فليتمنى الموت اليوم... ستنتصر الثورة في وطني الحبيب عاجلاً ام اجلاً.. واشرب البحر..
الحرف الرابع... للنظام القاتل في دمشق.. الم تشبع بعد؟ الم ترتوي بعد؟؟ الم تكفيك كل شلالات الدم ؟؟ ماذا تريد اكثر من دماء عشرات الالاف من السوريين؟؟ ماذا تريد بعد اكثر من الاستيلاء على خيرات بلدنا انت وعائلتك واقرباءك؟ الم يكفيك انك وابوك من قبلك حولتم بلدنا الى مزرعة شخصية، وسرقتم ونهبتم وشردتم وقتلتم وسجنتم خيرة ابناءنا في سجونكم ومقابركم؟؟ ايها النظام المقاوم والممانع كما تدعي، تستطيع ان تكذب على كل الشعب لبعض الوقت، لكنك لم تستطع ولن تستطيع ان تكذب علينا نحن في الارض المحتلة التي سلمها ابوك بمؤامرته الى المحتلين الاسرائيليين، عن اي مقاومة تتحدث؟؟ عن القتال حتى اخر قطرة دم لبنانية وفلسطينية؟ وماذا عن ارضك المحتلة في الجولان، اليس واجبك ان تقاوم في ارضك وتمانع في ارضك التي اصبحت اليوم اكثر الاماكن الامنة في العالم وهي المحتلة من قبل اسيادك المخلصين لك ولعائلتك؟؟ قبل سقوطك الاتي اطلب الصفح والمغفرة من شعبك ومن اهالي الشهداء والمفقودين والمعذبين والمُهجرين ومُهجري الجولان وسكانه الرازحين تحت نير الاحتلال، ايها النظام القاتل" اضرب ما شئت حصاراً واضرم ما شئت ناراً" فالثورة منتصرة وسيزداد الثوار وقارا، وانت الى هناك حيث يقبع المجرمون في لاهاي...
الحرف الخامس.. للناقص وئام وهاب الذي يعيد الى ذاكرة الموحدين " الدروز" قصة المرتد نشتكين الدرزي
* " فانت فاقدا للاخلاق والوجدان، وانت تعلم ان القذارة التي اردت لها واسيادك من المجرمين في نظام دمشق ان تلوث طهارة اهل حوران بجبلهم الشامخ وسهله اليانع قد عادت اليك والى اسيادك، انا احد الجنود السوريون الذين خدموا بشرف وامانه في محافظة درعا قبل احتلال الجولان طيلة 21 شهراً انا اعرف اهل درعا واعرف ناسها وسكانها الاشراف فهم اهل جود وكرامة وطلاب حق وحرية لا يهابون الانذال مثلك، وانت تعلم ايها "البوق " اهل الجبل هم احرار ولست منهم بافعالك وسلوكيتك، وانك لا تزال صغيرا امام قاماتهم الشامخة، فارحل عن ارض الجبل التي لم تنجب الا رجالا احراراً والاقزام مثلك لا يصلون مستوى نعالهم.. جئت تريد الخراب وصنع الفتن بين اهل حوران بجبله وسهله فاستمعت الى الجواب الاكثر وضوحاً" واحد واحد الشعب السوري واحد" وان كنت لا تعلم وانت تعلم ان اكثر المحافظات السورية فقرا هي السويداء، واشدها تهميشا واكبرها نزوحا واغترابا.. واتيت الى دمشق لتشتري فقراءها بحفلات العشاء الرمضانية التي اعددتها وقلت انها على حسابك الخاص، اعلم ان الشعب السوري شعب شبعان لكن ما ينقصه هو حريته المصادرة من قبل اسيادك... اخجل من نفسك ولو قليلاً وارجع الى بيئتك التي صانها من اجلك المعلم الشهيد الذي اغتاله اسيادك كمال جنبلاط لكنك تصر على ان تبقى صغيرا لان هذا هو حجمك الطبيعي ايها الصغير فلا تتطاول اكثر عن احراراً انت بعيد جدا عن اللحاق بمسيرتهم.. فالثورة منتصرة واشرب البحر....


* * هو محمد بن إسماعيل، ويقال له: درزي، من أصل فارسي ويعرف بـ ((نشتكين)) ، قدم إلى مصر فترة الدولة الفاطمية في البداية أقر نشتكين الدرزي بالدعوة التوحيدية حيث نجح في استقطاب عدد كبير من الناس وكان ذلك في عدة وسائل ملتوية وأحيانًا بالقوة. وعندما كثر أتباعه تمادى في نشاطه ولقب نفسه “بسيف الإيمان”ودعا نفسه “بسيد الهادين” وقد استطاع الموحدون من قتله ونبذه لتماديه في تصرفاته وانحرافاته .. ولقد لُقب الدروز زوراً باسمه. واسمهم الحقيقي الموحدون... او بني معروف

 التعليق بالاسم الثلاثي الصريح فقط..



 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات