بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> وفيات >>
 وفاة السيدة أم عارف طروش أبو جبل
  16/01/2008

 

وفاة السيدة أم عارف طروش أبو جبل

موقع الجولان/16.1.2008

توفيت مساء يوم أمس السيدة أم عارف طروش أبو جبل زوجة المرحوم حسين أبو جبل عن عمر يناهز الـ السادسة والتسعين عاما. التي تميزت بالصبر والعطاء والتضحية والثبات، خاصة في الكفاح الوطني ضد الاحتلال الإسرائيلي، حيث اعتقلت السلطات الإسرائيلية أبناءها الأربعة في مرحلة السبعينيات  وصدرت بحقهم أحكاما تراوحت بين 3سنوات وعشرين عاما، المرحومة أيضا شهدت مراحل اعتقال واسر العديد من أحفادها  بتهمة مقاومة الاحتلال الإسرائيلي، وفي حديث لها مع احد الصحفيين تعليقا على اعتقال احد الأحفاد قالت:" لم يتبق أمامهم سوى اعتقالنا نحن النساء وكبار السن، لا يريدون أن يفهموا بعد، إننا لا نريدهم في أرضنا، فليتركونا وليرحلوا وإلا فسوف يبقى هناك أشخاص يقاومون الاحتلال، وسيقاومونه بكل تأكيد". يذكر أن  احد أحفاد المرحومة هو الشهيد نزيه  أبو زيد الذي استشهد في العام 1976  وللشهيد عزت ابو جبل الذي استشهد   عام 1973في أثناء عملهما في المقاومة الوطنية ضد الاحتلال .
وقد شاركت جماهير غفيرة من أبناء الجولان والعشرات من الأصدقاء من عرب فلسطين جثمان المرحومة إلى مثواه الأخير في مجدل شمس، ووري جثمانها الثرى عند الساعة العاشرة من صباح هذا اليوم.
جمعية الجولان لتنمية القرى العربية وموقع الجولان يتقدمون بأحر التعازي من ابن المرحومة الرفيق فوزي أبو جبل وسائر إفراد العائلة الكرام .
للفقيدة الرحمة ولكم من بعدها طول البقاء.

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات

1.  

المرسل :  

هيلة غانم فخرالدين

 

بتاريخ :

07/11/2008 08:55:23

 

النص :

اللة يرحمك يا ستي طروش يا اخت الرجال..ياما نطرتي عبواب السجون لحتى تزوري اولادك..تحملتي المصاعب من يوم يومك قدوة للمراة الصابرة الثائرة اللي بترفض الذل هيلة
   

2.  

المرسل :  

..............

 

بتاريخ :

05/10/2009 14:55:29

 

النص :

راحت ام لابطال
   

3.  

المرسل :  

..............

 

بتاريخ :

05/10/2009 14:55:29

 

النص :

راحت ام لابطال