بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> وفيات >>
وفاة السيدة لويزة ابو صالح من مجدل شمس
  12/03/2011

وفاة السيدة لويزة أبو صالح من مجدل شمس

موقع الجولان

توفيت مساء اليوم السيدة أم رياض لويزة قاسم أبو صالح ( 57 عاماً ) زوجة الشيخ أبو رياض عادل احمد أبو صالح من بلدة مجدل شمس، بعد صراع طويل مع مرض السرطان ، الذي غزا جسدها قبل عدة سنوات. طردتها قوات الاحتلال الإسرائيلي من سلك التربية والتعليم في بداية سنوات الثمانينيات على خلفية سياسية، وكانت السلطات قد اعتقلتها لعدة أيام في بداية سنوات السبعينيات بخصوص اتهام السلطات الإسرائيلية لزوجها مشاركته بالمقاومة الشعبية في الجولان المحتل وامتلاكه سلاحا للمقاومة..
زارت دمشق العام الماضي بعد موافقة السلطات الإسرائيلية على زيارتها لرؤية اخوها جهاد وعائلته الذي منعته سلطات الاحتلال من العودة الى مسقط راسه في الجولان بعد عدوان 1967 ،وقد استطاعت تحقيق رغبتها في رؤية شقيقها جهاد الذي يعيش في دمشق منذ العام 1967 خلال الزيارة الأخيرة والوحيدة التي جرت اواخر العام الماضي.
حظيت السيدة أم رياض لويزة باحترام ومكانة مميزة على صعيد المشهد الثقافي والاجتماعي في الجولان المحتل، لدورها في النشاط النسوي ضمن الاتحاد النسائي في الجولان المحتل، وتمتعها بموهبة شعرية أطلت فيها من خلال المراكز الجولانية على المشهد الثقافي في الجولان المحتل، وارتبطت بعلاقات صداقة حميمة مع الحركة النسوية الفلسطينية في مناطق الجذر الفلسطيني، وقدمت في أكثر من مناسبة بعضا من انتاجاتها الأدبية ، وقصائد مؤثرة تلقى الضوء على واقع كفاح النساء الجولانيات في مواصلة معركة التحدي في الجولان على الصعيد العام، وأيضا على الصعيد الشخصي في مواجهة المرض من منطلق تجربتها الشخصية في مواجهة مرض السرطان.. ونشرت عدة قصائد في مجلة رواق الأدبية التي أصدرها بيت الفن في جمعية جولان للتنمية، ومجلات رابطة الجامعيين الدورية الثقافية. ونشر لها أصدقاء في دمشق مجموعة من قصائدها في كتيب حمل عنوان " تابوت الزمن "
مقطع من
قصيدة : عقود اللا شيء / ظلّي الهارب
أناديكَ! ..
حانَ الوقتُ ..
حانَ كي نفرغَ حقائبَنا ..
من دموعِ الوعود ..

ومن قصيدة "الثوب الأزرق" ألقيت في بيت الفن خلال أمسية شعرية حملت عنوان ("محراب الشعر")، أحياها المشاركون في دورة الكتابة الإبداعية، التي يقيمها بيت الفن،



عفوًا يا صاحبةَ الثوبِ الأزرقْ
أطيبَ ما جمعتُ خلالَ الرحلةِ
بينَ أمواجِ العمرِ تفرّقْ
مُرّي فوقَ بحوري ما بيَن غداةٍ وعشيّة
مُرّي ما زالت في الجعبةِ من أقداحِ الوهمِ بقيّة
عتّقها الصبرُ على أبوابِ الدربِ المصلوبِ
والأملُ المسفوحُ في صدري
ينبِضُ مرصوصًا بوجوهِ الآدمية
أدسُّ لكَ يا صاحبتي
بجيوبِ الفصولِ ألفَ تحيّة

موقع الجولان يتقدم من عائلة الفقيدة ، ومن الزميل الكاتب معتز ابو صالح وزوجته الفنانة أمال قيس بأحر التعازي، أملين أن تكون خاتمة للأحزان في ديارهم....

 وللفقيدة الرحمة ولذويها وأهلها وأبناءها الصبر والسلوان

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات

1.  

المرسل :  

امال سراي الدين

 

بتاريخ :

13/03/2011 19:08:55

 

النص :

تعزيه كنت لنااختا وصديقه رحمك الله واسكنك فسيح جناته الجسد فاني لكن الذكرى الطيبه تدوم وانت كنت كذلك نفتقدك وسنشتاق الى طلتك وبسمتك التي لم تكن تفارق وجهك
   

2.  

المرسل :  

أملي القضماني

 

بتاريخ :

13/03/2011 20:00:46

 

النص :

لأنها تحب الحياة غادرت --- ضباب حزين دامع، في فجر صامت ضجَّ بالألم كان هذا الصباح.. "ام رياض " كانت تحب الحياة وتخبيء بمعطفها كل النهارات المشمسة،كانت تجر الوجع الى نوافذ الفرح وتبقى مبتسمة تحمَّلت بصبر الامها لإيمانها بأنَّ العمر محتوم،تخنقها غصّةَ تسافر بلا قافية في روح تئنُّ حزنا،خوفا ،قلقا،على فلذات كبدها، كيف ستتركهم؟ كانت تحمل قلبا محبا كبيرا كريمة النفس واليد ..وجسدا مثقلا بالمرض والوجع، وروحا عالية تجعلها صامتة عن الأنين كان يلفتني فيها صمتها الصارخ وجعا..صمتها الذي يئنُّ تحت وطأة المرض الخبيث بصبر واحتمال، وتبقى مبتسمة.. ،لن أبالغ اذا قلت أنها كانت رغم شدة الالم تضحك وتخفف عن من يزور ها بدلا من أن يخففوا عنها.. نقول لك يا ام رياض: وداعا يا طيبة القلب يا كنت مثقلة بهموم الفراق الذي كنت تعرفين انه آت .... لن ننساك، ولن ينسوك وإنَّ لله وإنَّ اليه راجعون
   

3.  

المرسل :  

حامد الحلبي

 

بتاريخ :

14/03/2011 12:26:32

 

النص :

نقدم تعازينا الحارةبوفاة الأخت أم رياض،وخاصة الى الأخ أبو رياض وأولادهاوأهلها وأخوتها وأخواتهاوعموم الأقارب في الجولان وخارجه وكل المعارف والأصدقاء... وألهم الله ذويها الصبر والسلوان،يشاركني التعزية زوجتي وأولادي ...رحمها الله
   

4.  

المرسل :  

فاتن فخرالدين

 

بتاريخ :

14/03/2011 12:43:12

 

النص :

اسال الله تعالى ان يتغمد الخالة ام رياض لويزة بواسع رحمته .الى جنات الخلد.رحلت جسدا لكن كتاباتك الادبية ستظل حية .سوف افتقدك وافتقد طيبة روحك وحلاوة معشرك كنت اودان اعايدك ببطافة حب انت وجميع امهات بلدي الحبيب بمناسبة عيد الام لكن القدر اقوى واسرع!!اعزي نفسي اولا وللاخوة سحر,غادة,رياض,شوق ورواد والعم عادل وجميع اهلك ومحبيك الصبر والسلوان.
   

5.  

المرسل :  

أريج أبو صالح

 

بتاريخ :

14/03/2011 23:23:26

 

النص :

لا أدري من أين سأبدأ، فكلمات كثيرة تدور في رأسي ومواقف عديدة تمر كشريط ذكريات، فمن عرفك سيعاني من عدم النسيان . حبيبتي لويزة، لقد كنت أم حنون بالنسبة لي، لم أعش معك فترة طويلة من الزمن لكن الفترة التي مرت كانت كافيه لأحبك قدر هذا الحب . غادة،سحر،رياض،شوق ورواد الحزن كبير لكن ليس باليد حيلة . رؤوسكم ستبقى مرفوعة دائماً فأمكم لم يكن لها مثيل .
   

6.  

المرسل :  

ادال وفاضل فخرالدين

 

بتاريخ :

15/03/2011 03:09:32

 

النص :

لم يخطر ببالنا يا خالة ام رياض عندما رأيناكِ في عطلة الصيف انها المرة الاخيرة. تعازينا الحارة إلى بيت جدي قاسم، الاخوال والخالات، الاخ أبو رياض، سحر، غادة، رياض، شوق ورواد. ستبقى ذكراها الغالية في قلوبنا. رحمها الله وألهمكم الصبر والسلوان.
   

7.  

المرسل :  

ريم خطيب -شفاعمرو

 

بتاريخ :

15/03/2011 07:52:18

 

النص :

لقد عصفت رياح القدر العاتيه بوردة في نيسان العمر ,كانت تحمل زاد العمر الوفير من الاماني والامال العريضه, وفي الطريق - في اول الطريق- سلبها المرض اللعين ذلك الزاد الوفير فلم تعد تقوى على السفر وخلفت في كل قلب ندوب وعلى كل وجه شحوب وفي كل عين دموع . ولكن بالدموع الكثيره الغلوبه على امرها وبجسدك الطاهر ترتوي الارض العطشى ولا بد من ان تبعث من جديد ورودا زاهيه نضره من ذكراك الطيبه , وأغصانا رطيبه تتحدى الزمن. وصدق الشاعر حين قال: عزيز خطا نحو الخلود مبكرا فهذا قضاء ظالم ليس يرأف... تصيب سهام الموت احبابناولا ملاذ من الحكم ولا الطب يسعف....
   

8.  

المرسل :  

مسرح الميدان

 

بتاريخ :

15/03/2011 08:51:08

 

النص :

طاقم وإدارة مسرح الميدان- حيفا.. يتقدمون بأحز التعازي للزميلين معتز أبو صالح وأمال قيس بوفاة الأخت لويزا أبو صالح (أم رياض)لها الرحمة ولأهلها وأبنائها ومحبيها الصبر والسلوان الله يرحمها ولكم طول البقاء منى أبوبكر مسرح الميدان
   

9.  

المرسل :  

محمد فراس طبيخ

 

بتاريخ :

15/03/2011 22:58:19

 

النص :

أخي رواد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لقد آلمنا نبأ وفاة والدتكم ، وفجعنا كما فجعكم ، فعند الله نحتسبها ، وإنا لله وإنا إليه راجعون أخي ، أحسن الله عزاءك وعظم الله أجرك ، إن لله ما أخذ وله ما أعطى وكل شيء عنده بأجل مسمى ، فلتصبر ولتحتسب نرجو الله أن يغفر لها ، وأن يرحمها ، وأن يسكنها فسيح جناته وألهمك ووالدك وإخوتك الصبر والسلوان أخوك / فراس طبيخ
   

10.  

المرسل :  

رواد قرعوني ابو صالح السويداء

 

بتاريخ :

18/03/2011 12:26:16

 

النص :

ان لله وان اليه راجعون البقاء لله الله يرحمها ويبقيكن ويصبركم على المصاب الله يرحمها
   

11.  

المرسل :  

سلافة ابوصالح

 

بتاريخ :

15/05/2012 19:33:44

 

النص :

الله يرحمكي