بحث في الموقع :
-بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          -اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          -عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          
موقع الجولان >> الصفحة المحلية >> وفيات >>
وفاة الحاج زهدي جانكري شكاي من مدينة القنيطرة في الجولا
  14/06/2014

 وفاة الحاج زهدي جانكري شكاي من مدينة القنيطرة في الجولان


موقع الجولان

الحاج زهدي مع ولده الصحفي السوري جانبلات شكاي

 

الحاج زهدي
توفي مساء اليوم السبت  الحاج زهدي جانكري شكاي من مدينة القنيطرة، وستقام صلاة الجنازة بعد عصر يوم الاحد في جامع حمزة في ضاحية  قدسيا ليواري الثرى في مقبرة الجادات في مدينة قدسيا.
والحاج زهدي هو مواطن سوري من أبناء مدينة القنيطرة رفض مغادرة المدينة بعد احتلالها في حزيران عام 1967 ، وبقي طيلة سبع سنوات مع والدته المسنة داخل غرفة صغيرة في مدينة القنيطرة، مجاورة لمنزله الذي هدمته سلطات الاحتلال الإسرائيلي ووصف احدى لقاءات الحاكم العسكري الاسرائيلي للضغط عليه لمغادرة المدينة والانضمام الى زوجته وطفله لو" تقطع رأسي لن أغادر أرضي, ورغم المعانة والقهر الذي حل بيّ والوضع اللاإنساني وسوء معاملة جنود الاحتلال لم أتوانَ عن تقديم الطلبات للمّ شمل العائلة والسماح لزوجتي وطفلي الرضيع بالعبور للقنيطرة .‏ وأضاف الحاج شكاي: تحدث الحاكم العسكري الصهيوني مرة وقال: مللت منك ومن طلباتك التافهة لكني اطمئنك بأنه من المستحيل لمّ شملك وعائلتك يا زهدي.. فأجبته بكل شموخ وثقة: ربما إذا مت.. أما إذا بقيت حياً سألتقيهم ولكن لن تكون أرضنا مدنسة بأمثالك"
 للفقيد الرحمة ولذويه الصبر والسلوان
 

عَقّب على المقال                    طباعة المقال                   
التعقيبات