المجمع الطبي المركز الثقافي مسرح عيون المركز الإعلامي السياحه البديلة مركز الموسيقى بيت الفن روضة المسيرة
الصفحة الرئيسية - Jawlan.org من نحن إجعلنا صفحتك الرئيسية أرسل لنا أضف الموقع للمفضلة English
عرض لأطروحتي الدكتوراه لـ د. يوسف بريك و-د. تيسير الحلبي في اعدادية مجدل شمس          اسرائيل : رقم قياسي في معدّل الأجر الشهري          بدء الحفريات الاثرية الاسرائيلية في خسفين في الجولان المحتل          
من الذاكرة الجولانية
 20/04/1979
بيان جماهير الجولان بمناسبة عيد الجلاء
 21/04/1985
اعتقال 7 مواطنين من الجولان بتهمة رفع الأعلام السورية
 23/04/1982
اصابة الطفلة ازهار فوزات شرف جراء سقوطها من شرفة منزلها خوفا من الجنودالاسرائيلين الذين اقتحموا منزل والدها بهدف توزيع الجنسيات الاسرائيلية عليهم..
 24/04/2011
استشهاد الاسير المحرر سيطان نمر الولي
 24/04/1982
وفود تضامنية من عرب فلسطين
 24/04/2012
استشهاد الاسير المحرر سيطان نمر الولي
 26/04/2015
ستشهاد ثائر ونزية وليد محمود وشابين من قرية حضر
أرسل مادة للنشر
Google
 
 
 
 
موقع الجولان >> منبر الزوار
منبر الزوار

اعذريني فأنا المكبل من يداي ، والعاشق للأرض ولا أحد سواي .... أنا من عرفته الليالي المعتمة وحيدا يبحث عن ضوء القمر ، اعذريني إن تبلد السمع عندي وأدمنت حنجرتي الأغاني الحزينة ، واعذري قلبي إن تعثرت دقاته بعد أن أنهكه السفر ، سامحيني إن تلعثم الشعر في صدري ، وغادرت من شفتاي مراكب الفرح بعيدا ... بعيدا ، دعيني ابحث في حنايا الذاكرة عن قمر هاجر دروبنا دون وداع ، ومضى حزينا يرقب من وراء الغيم دفاتر النسيان ، ينهمر الدمع من مآقينا ، هي لحظة للغناء أو للرثاء ، تمضي كما يمضى الوقت وينتحر الزمان ، خذي من كبرياءك ما أردت ، واتركي هم القلب المتعب للحظة صمت أو هذيان ، فالعشق يا سيدتي ليس مرسوم رئاسي نقرأه في جريدة ، أو تذكرة عبور لشارع يمتد نحو الوطن ، وغاب عنا في رحلة المجهول ، يحضر فينا عندما تسكننا لحظات الوجع السري ، نقلب صفحاته الجميلة صفحة وراء صفحة ، وننشر ابتسامات الشوق من جديد دون ارتياب ، هو الحب لن يغادر قلوب المغرمين ، هو الجرح الذي يفتك فينا منذ أن باعدوا بيننا ... مسورة أمانينا بالدموع التي فاضت من مآقي الثكالى والأنين ، وان طال الغياب . هو القلب الذي لا يحمل سوى رائحة الزعتر وخبز أمي ، ونسيم الوطن العليل ... هي لحظة التجلي وعبق الانتماء .
عندما يتسلل ضوء القمر من خلف النوافذ الحزينة ، ليطبع قبلة المساء على جباه الرجال الذين رحلوا ، وتركوا أثارهم حكايا من حنين وتعب ، تبدأ رحلة التحدي ، وترنو العيون ليوم الخلاص والولادة من جديد .
يا عاشق الخيال متى تحط مراكب الذكريات في ساحة اللقيا بعد كل عذابات الانتظار...؟!!.
متى تعود عصافير الحب التي هاجرت ربوعنا احتراقا دون وداع...؟!!.
متى ننقي بالطهارة قلوبنا التي استوطنتها الظلمة وليالي الفوضى والانكسار ، لتسكن فينا الأماني من جديد والضياء ...؟!!.
متى تجوب سماءنا الزرقاء الصافية طيور النورس و اليمام ...؟!!.
متى نخلع الحقد من قلوبنا التي لونها السواد، وتخفق رايات الطيب عاليا والرجاء ...؟!!.
متى نعيد لسنابل القمح فرحتها وتصدح في الوطن البلابل، ويغيب الرصاص، ويردد العاشقون أغاني (الدلعونا و الميجنا... ظريف الطول... بالهنا يم الهنا...) ....؟!!.
متى نقول وداعا لحزن استوطن فينا والى الأبد ... يا زمن الكره والاحتراب بين الأخوة الأعداء ...؟!!.
هي امتداد الحزن الموشى بالفرح لحظة انبعاث الروح عندما تنهض من رماد الذكريات ، ونبضات قلب قد أضناه الوله ، فتسمر عند محرابك قديسا ... وضاع في حقائب النسيان .
هي أمنيات عاشق كنعاني أتعبته المنافي، فعاد لينهض من تحت الرماد كطائر الفينيق ، فتحول في زمن الحضارة والتمدن إلى حجر وبندقية ، يقرب عقارب الزمن من رحلة العودة والانتصار 0
المرسل : تجليات عاشق كنعاني بتاريخ : 11/08/2009 08:01:29
** إضافة مشاركة جديدة **
لتصفح جميع المشاركات إضغط هنا
أخر عشرة مشاركات
12.05.2012 -  المرسل  طارق لحميد
04.01.2012 -  المرسل  الكريدن
30.12.2011 -  المرسل  فواز حسين/حرفيش
12.12.2011 -  المرسل  سمر يزبك
21.11.2011 -  المرسل  ساطع نور الدين
16.11.2011 -  المرسل  هل تعلم ايها السوري؟
06.11.2011 -  المرسل  سعيد الادهم ..غزة
05.11.2011 -  المرسل  حميدة صدقة
22.10.2011 -  المرسل  يارا
23.08.2011 -  المرسل  درزي سلفي